المشاركون في ندوة فيغو يطلعون على التجربة الإدارية الصحراوية

فيغو/ موقع الرابطة/ نفعي أحمد محمد 

دعا المشاركون في ندوة فيغو الدولية للبلديات المتوأمة مع دوائر وبلديات الدولة الصحراوية المجتمع الدولي إلى ضرورة التحرك العاجل من أجل تسوية سياسية عادلة تمكن الشعب الصحراوي من حقه في تقرير وفقا لمواثيق القانون والشرعية الدوليين.

نائب رئيس حكومة غاليثيا السيد الفونسو رويذا عبر عن فخر هيئته وكل مواطني غاليثيا بإحتضان كفاح الشعب الصحراوي العادل وما الندوة الا تتويج لتاريخ حافل من المرافقة والتضامن معكم يخلص ممثل الحكومة الغاليثية.

بدوره عمدة بلدية فيغو السيد آبيل كاباييرو أبرز أن مواكبة نضال الشعب الصحراوي من أجل الحرية والاستقلال يجسده توحد الأفكار والرؤى المتجذرة في الانتصار للحق ودعمه ، مؤكدا أن ندوة اليوم محطة من بين مساع تعكس قوة التضامن عمق علاقات الشعبين الصحراوي والغاليثي.

وفي أعقاب الافتتاح قدم وزير الوظيفة العمومية والتشغيل والتكوين المهني السيد محمد المامي التامك مداخلة حول الجهاز الإداري او الإدارة الوطنية الصحراوية ومراحلها نظم ، قوانين ومميزات في ظل الوضعية الاستثنائية التي يعيشها الشعب الصحراوي.

الندوة التي قدم خلالها ممثل الجبهة بفرنسا السيد ابي بشرايا البشير مداخلة حول التجربة المؤسساتية للدولة الصحراوية ومسار تطورها الإداري والتنظيمي والسياسي والخطوط العريضة تحريرا وبناء ، أجمع خلالها ممثلو بلدية الجزائر الوسطى ، ومن فرنسا لومان وريزي ، ومن إيطاليا بونتا سييبا وبونتديرا وسيست فيرينتينو عميدة البلديات الموقعة مع دائرة حوزة بولاية السمارة على أهمية ندوة فيغو في تعزيز تجربة الدولة الصحراوية الفريدة وسانحة لتبادل الخبرات ومساحات الفعل وساحاته.

في غضون ذلك قدمت جمعية أصدقاء الشعب الصحراوي بغاليثيا ملخصا حول أبرز نشاطات عملها من مشاريع تضامن تنفذها بالتعاون مع الدولة الصحراوية في مجالات مختلفة وجملة برامج تحسيسية وتوعية للمرافعة عن حق الشعب الصحراوي في الحرية والاستقلال.

المشاركون في ندوة فيغو يطلعون على التجربة الإدارية الصحراوية

by رابطة الصحفيين time to read: <1 min
0