فيدرالية جمعيات التضامن مع الشعب الصحراوي بمقاطعة ويلبا الإسبانية تطلق حملة “قافلة السلام” لسنة 2020

شهدت بلدية سالميا لا ريال بمقاطعة ويلبا الإسبانية انطلاقة حملة “قافلة السلام 2020” المخصصة لجمع المساعدات لفائدة اللاجئين الصحراويين.

الانطلاقة أشرفت عليها فيدرالية جمعيات التضامن مع الشعب الصحراوي بالمقاطعة، ممثلة في في شخص رئيس الفيدرالية السيد لويس كروز مرفوقا بممثلين عن جمعيات الصداقة والتضامن بمختلف البلديات والمدن بمقاطعة ويلبا، كما حضر الحدث عمدة بلدية سالميا لا ريال السيد دييغورودريغيث بمعية عضو المجلس البلدي المكلفة بالشؤون الاجتماعية السيدة أينما راتشون.

وخلال اللقاء المشترك بين سلطات البلدية ووفد جمعيات التضامن ، تطرق الجانبان إلى سبل تقوية التضامن من اجل المساهمة في التخفيف من معاناة اللاجئين الصحراويين والسعي إلى توفير ظروف العيش الكريم لهم ، والعمل على إيصال رسالة الشعب الصحراوي الساعي إلى التحرر والانعتاق من براثن الاحتلال.

وفي هذا الإطار ، كشف رئيس فيدرالية جمعيات التضامن بمقاطعة ويلبا بأن أزيد من 50 بلدية تابعة للمقاطعة ستساهم في قافلة السلام لهذا العام ، بالإضافة إلى العديد من فعاليات المجتمع المدني ومجموعة معتبرة من المؤسسات التربوية وكذا العائلات.

وأضاف السيد لويس كروز بأن القافلة ستضم أزيد من 50.000 كليو غراما من المواد الغذائية، بالإضافة إلى الأدوية والمستلزمات المدرسية.

فيدرالية جمعيات التضامن مع الشعب الصحراوي بمقاطعة ويلبا الإسبانية تطلق حملة “قافلة السلام” لسنة 2020

by رابطة الصحفيين time to read: <1 min
0