رابطة الصحفيين والكتاب الصحراويين بأوروبا تدين حكم محكمة الاحتلال الجائر في حق الناشط الإعلامي الصحراوي خطري دداه

مدريد / موقع الرابطة/ هيئة التحرير

نددت رابطة الصحفيين والكتاب الصحراويين بأوروبا بالحكم الجائر الصادر من قبل محكمة الاستئناف التابعة للاحتلال المغربي في حق الناشط الاعلامي الصحراوي خطري دداه والمتمثل في 20 سنة سجنا نافذة، وذلك بسبب مواقفه السياسية المطالبة بإنهاء الاحتلال من الصحراء الغربية وتقرير مصير الشعب الصحراوي.

واعتبرت الرابطة الحكم الصادر في حق الاعلامي خطري دداه بأنه جريمة يقترفها الاحتلال المغربي ، وتأتي استمرارا لممارساته الرامية إلى تخويف وإرهاب الصحراويين وتكميم أفواههم.

وفي ختام بيانها طالبت الرابطة المنظمات الدولية بالتحرك العاجل للمطالبة بإطلاق سراح الناشط الاعلامي الصحراوي خطري دداه وكافة المعتقلين السياسيين الصحراويين.

وفيمايلي نص البيان كاملا:

بيان تنديدي

عمدت هيئة المحكمة الإستئنافية بغرفة الجنايات التابعة للإحتلال المغربي بمدينة العيون المحتلة يوم 12 من مايو 2020 على إصدار حكم جائر وظالم وغير شرعي في حق الناشط الإعلامي الصحراوي خطري فراجي بوجمعة دداه، متمثل في 20 سنة سجنا نافذة، بعد أن تم اعتقاله ظلما وعدوانا بتاريخ 25 من ديسمبر 2019 واتهامه بالمشاركة في مظاهرات سلمية بمدينة السمارة المحتلة سنة 2017.

ويأتي قرار محكمة الاحتلال الجائر هذا استمرارا لممارسات أجهزة الاحتلال القمعية المغربية ضد المواطنين الصحراويين العزل ، ومواصلة حالة التخويف والترهيب وكبت حرية الرأي والتعبير بالمناطق الصحراوية المحتلة، والإعتداء على المناضلين الصحراويين والتجني على حقوقهم ، واعتقالهم وتعذيبهم وتقديمهم لمحاكمات واهية.

كما يأتي هذا القرار الظالم بسجن الإعلامي الصحراوي الشاب خطري فراجي بوجمعة دداه، ذو العشرين ربيعا، ضمن سياق سياسة فاشلة ينتهجها الاحتلال المغربي لتكميم أفواه المناضلين الصحراويين المؤمنين بحتمية إنهاء احتلال الصحراء الغربية وحق الشعب الصحراوي في الحرية والاستقلال ، وفرض الرقابة عليهم وذلك بهدف طمس الحقائق والتغطية على جرائمه الشنيعة وتبرير فشله وعجزه.

إن رابطة الصحفيين والكتاب الصحراويين بأوروبا، وأمام هذه الجريمة الخطيرة  لتعرب عن :

ـ تنديدها الشديد لكافة الأحكام الظالمة الصادرة من قبل محاكم الاحتلال المغربي في حق الناشط الإعلامي الصحراوي الشاب خطري فراجي بوجمعة دداه، وذلك لاستنادها على تهم ملفقة وحجج واهية.

ـ تضامنها اللامشروط مع الناشط الإعلامي الصحراوي خطري دداه ومع عائلته.

ـ تضامنها الدائم واللامشروط مع الجماهير الصحراوية الرافضة للاحتلال ، المتحدية لعنجهيته وغطرسته، والفاضحة لجرائمه.

ـ مطالبتها كافة المنظمات الدولية، لاسيما الاتحاد الدولي للصحفيين ومنطمة مراسلون بلا حدود واتحاد الصحفيين العرب، من أجل التحرك العاجل والضغط على دولة الاحتلال المغربي من أجل إطلاق سراح الشاب خطري دداه وكافة المعتقلين السياسيين الصحراويين.

الجمعة 15 ماي 2020

رابطة الصحفيين والكتاب الصحراويين بأوروبا تدين حكم محكمة الاحتلال الجائر في حق الناشط الإعلامي الصحراوي خطري دداه

by رابطة الصحفيين time to read: <1 min
0